اتفاقية تعاون بين السبيعي الخيرية و شركة تطوير للخدمات التعليمية

 

وقعت مؤسسة محمد وعبدالله إبراهيم السبيعي الخيرية ممثلةً بأمينها سعادة الدكتور: عادل بن محمد السليم، مع شركة تطوير للخدمات التعليمية ممثلة برئيسها التنفيذي سعادة الدكتور: محمد بن عبدالله الزغيبي ظهر اليوم الاثنين 6/12/1438هـ اتفاقيةً تقضي بتنفيذ مشروع نادي الحي الشبابي.

تأتي هذه الاتفاقية إيمانا من الطرفين بقيمة الشراكة المجتمعية، وبناء جسور التعاون مع الجهات الرائدة كلٌ في مجاله.

أكدت هذه الاتفاقية على تنفيذ 21 ناديًا شبابيًا في 7 مناطق بالمملكة، وهي: الرياض، مكة المكرمة، عسير، جازان، حائل، تبوك، المنطقة الشرقية، كما نصت على توفير قاعات تدريب مؤهلة بمدارس الحي، وإعداد وطباعة الحقائب التدريبية، وتدريب مشرفٍ لكل نادٍ، ولمدة فصلٍ دراسي.

جاءت هذه الشراكة لإعداد جيل من الشباب، يتمتع بقدرات ومهارات علمية وبدنية وحياتية، وعارفا لمسئولياته تجاه نفسه وأسرته ومجتمعه ووطنه، ومشاركا فعالا في عملية التنمية، ولاستثمار وتوظيف طاقاته وقدراته وتنميتها باتزان، ولحمايته من الأفكار والتوجهات السلبية، ولإكسابه خبرات ومهارات جديدة تسهم في إعداده للحياة والعمل، كما جاءت هذه الاتفاقية لتكوين بيئات وروابط اجتماعية بين الشباب تعزز التعاون والصداقة والانتماء للمجتمع.

من جانبه أكد سعادة الأمين العام لمؤسسة السبيعي الخيرية د. عادل بن محمد السليم: “أن شريحة الشباب تحظى بأهمية بالغة لدى المؤسسة وخططها وبرامجها، لأنهم ساعد الوطن العامل، ومحط آماله؛ ولذا جاءت هذه الاتفاقية منطلقةً من هذا الإيمان، وموائمة لرؤية المملكة 2030 التي تنص على مبدأ إتاحة الفرص للشباب، وإكسابهم المهارات اللازمة التي تمكّنهم من السعي نحو تحقيق أهدافهم”.